** دعوة للمشاركة **

*** أتشرف بدعوة الإخوة الفضلاء زوار المدونة بالمساهمة بمقالاتهم وأعمالهم العلمية السابق نشرها في مجالات ( الإدارة ، التسويق ، التدريب ) ليتم عرضها على هذه المدونة على أن يشار بها إلى بيانات التعريف بالمؤلف وجهة النشر وصورة شخصية إلكترونية لمن يرغب في إرفاقها بالمشاركة.

*** وتـُـرسل المشاركات على البريد الإلكتروني الرسمي للمدونة osamamarketing@gmail.com


$$ تعريف التسويق الحديث $$

أصدرت جمعية التسويق الأمريكية في يناير 2007 تعريفاً جديداً للتسويق بعد عدة مؤتمرات بدأت سنة 2004 وضمت عشرات المتخصصين في التسويق ونص على أن التسويق هو: "وظيفة تنظيمية تضم مجموعة من العمليات لايجاد قيمة تهم العملاء ومن ثم الاتصال بهم وتوصيلها لهم بما يحقق مصالح المنظمة وأصحاب الحقوق عليها ".
........................................................................

الجمعة، 22 أغسطس، 2008

A Model for Numerical Control upon the Quality of Customer Services

A Paper, Prepared for The 5th Customer Services Conference, Saudi Electricity Company, The Eastern Region, Alhafuf
25 / 11 / 1428 -
5 / 12 / 2007

Abstract
Pioneer corporations use one of the most important successful factors between the corporation and its customers which is called "Customer Services Language", this has been confirmed by many recent studies and researches. They arrived to the most important reasons of pioneering and leadership of these corporations which are as follows:: They give a big attention to their marketing performance generally, but they give a special attention to their customer services. (Kotler, 2005) (Abdulhameed, 2006)

In the beginning of the 21st century, most corporation leaders believe in the importance of customer service quality (CSQ). They plan and achieve many customer services, but a lot of them still don't recognize the main importance of CSQ control. So, they depend on the classic type of direct control without any objective standards or suitable methodology.

This paper refers to one of the objective methods for control. This method is called Numerical Control (NC). It depends on statistic observations which explain CSQ level in a numerical form, that will help to achieve the following:
- Depending on numerical indicators, not on subjective and random factors.
- Determination of CSQC standards for gaining periodical systematic control reports.
- Taking the advantage of preparing compared studies and researches about CSQ among different geographic areas, periods or other differentiation factors.
- Supporting the strategic decision makers with numerical factors which are more comprehensive than the classic methods.

What is Numerical Control?
According to the opinion which considers control as a management function, control is defined as one of the management functions which aim to discover and cure deviation of performance according to targeted standards.

NC has the same definition of control, but there are some differences between NC and Classic Control (CC) includes the following:
- Types of used standards. NC depends on objective and numerical standards, while CC depends on subjective standards which may be different among persons.
- Kind of the control method and its degree of dependence on direct communication, which is higher in CC methods than NC method.

The differentiation between NC and CC is just for Research and scientific analysis purposes, but on the practical stage, successful corporations gather both of them. They depend on NC with its objective standards. In addition to CC which helps in supporting the relations between customer service employees and CSQ auditors.

NC is not only being prepared upon quantitative observations like numbers of customer complaints and types of customer services, but also including un-quantitative observations, like customer satisfaction and effectiveness of CS employees. Control upon quantitative observations needs high special skills for laying down the numerical standards and designing and executing the objective control process without subjective partiality.

This paper aims to design a scientific framework for NC upon CSQ, through control upon both quantitative observations and un-quantitative observations by just one model. Also, it contains the elements, stages and advantages of the proposed model. It gives special attention to the control upon Un-quantitative observations, because they need many special skills.

Numerical Control Stages
- Phrasing the Control Standards.
- Measuring the Performance.
- Determination of deviations.
- Introducing the recommendations and solving Suggestions.

Control upon Quantitative Observations
The first stage of NC upon the CSQ is determination of quantitative observations and the targeted standards. Corporations could choose among many of these observations according to their positions. The followings are some of the important quantitative observations for this reason:
- Numbers of Customer Service Users.
- Numbers of Customer Complaints.
- Numbers of Introduced Customer Service.
- Total Cost of Customer Services.
- Number of Employees in Customer Service Departments.

Auditors should be different among negative Standards like customer Complaints, and positive standards like customer service users.

Control upon Un-Quantitative Observations
NC Model upon CSQ includes evaluating the references, These are Customers, Employees, Internal Marketing Auditor and External Marketing Auditor.

Also, there are many elements for the control process. According to the position of each corporation, it should choose suitable elements from the following suggested control elements: (Lovelock, 1996)
- Voice Service on Telephone.
- Customer Service on the Web.
- Guest Service.
- Car Parking.
- Information Service.
- After Selling Service.
- The Sufficiency of Customer Services Employees.
- Behavior of Customer Service Employees.
- Receiving Service.
- Delivering Service.
- Insurance and Maintenance Services.
- Consulting Service.
- Caring Service of Customer.
- Invoicing Service.
- Requests Fulfilling.

AIDA Method
The AIDA method is one of the most well known methods which are used recently by corporations for many analyses. One of the most modern uses of AIDA method is measuring and adapting the image of international corporations and their main and auxiliary services.

AIDA Analyzing includes four main elements through its process as follows:
- Attention: Corporations study customers' opinions to measure how they came to know about the corporation services. In other words, they measure the knowledge side of their customer and how far they Recognize the services.

- Interest: Here, the corporation studies how its services could meet the expectations and interests of its customers.

- Desire: After measuring the degree of the attention and interest, the corporation should know how their customers have a true desire to use its services.

- Action: Finally, the corporation measure the number of customers who use its services.

The applied experiences about AIDA method show that, usually, the percentage decreases starting from the attention stage to the action stage.

The rule is, the more the percentages decreases between the first stage to the fourth stage, the more insufficient of CSQ is. When the CSQ is perfect, the percentages may be the same, but it is a rare case.

Many corporations use the method of market test through their marketing researches, but this method requires a lot of needs such as special experts and much efforts and money. So, there is a new method called "Test Market". It means a special false market that consists of samples of customers simulated with the true market and its segmentations. This test market is used in the marketing researches of the corporation and is equivalent to monetary or un-monetary rewards.

Electronic Processing for Control Data
In the beginning of the 21st century, the electronic recording became very necessary for NC upon CSQ either quantitative or un-quantitative observations which need many complex processes for gaining correct and exact results of NC according to AIDA method to know sharply the image about the corporation and its services from the point of its customer views.

The degree of transparence of CSQ measures seems different from one corporation to another according to its culture and competitive sensitivity starting from the emergence of the number of its web users till the essential measures of its CSQ.

In addition to the benefits of electronic registration and processing, there are many other benefits like the differentiation of reports and follow up foundations presenting different management levels.



Practical Guide of The Proposed Model
- Determination of Quantitative and Un-Quantitative Observations for Customer Services Performance.
- Estimating the NC standards for the observations which are used as CSQ indicators, and Determination of the targeted numerical standards in a percentage form.
- Measuring the performance for Quantitative observations, then counting in order to prepare the percentages according to the targeted standards form. This measure is the Quantitative indicator of NC upon CSQ because it could explain the deviation size.
- Measuring the performance for Un-Quantitative observations, depending on Likert Measure questioner. This measure is the qualitative indicator of NC upon CSQ because it could explain the deviation o reasons.
- Comparison between targeted and achieved performance.
- Count NC Value for CSQ by this formula ( 1 – Deviation percentage).
- Preparing Scaling Chart for the final CSQ Value and the last values to make a strategic following up to the CSQ degrees periodically.

Numerical Control Reports
The significance of customer service is focused in two areas. The first one is its relation with the customer who is considered the most important part of the corporation. The second is its effect on the final outcomes of the corporation.

The NC upon CSQ processes are summarized in a periodical report including the following points:
- Presenting the numerical standards which are used as indicators to quantitative observations, and explaining the targeted and achievement.
- Explaining the questioners elements for the un-quantitative observations and their foundations in numerical form with explaining the targeted and achieved performance.
- Including the recent and last CSQ values.
- Presenting scaling chart for the final and last CSQ values.
- Suggesting of recommendations for improving CSQ and curing its performance deviations.

Internal Marketing Controller/ Auditor
The topic of marketing control is discussed by many theoretical writings of marketing management just as an element of the management process which is necessary for the marketing manager.

Because of the big and increasing variables in business, the marketing manager will not be able to do all control requirements alone beside his other responsibilities. So, he is in need of many subsystems such as marketing decision support system and marketing control system.

Marketing Audit is one of the objective methods which have practical methodology for marketing control includes its recent reports the necessity of internal marketing controller/ auditor position in each organization for doing tasks of marketing Control/ Audit cooperating with outside experts or Internal Marketing Controller/ Auditor. (Mohamed, 2006) ( Wilson , 2002)

Despite the benefits of classic control methods, they became insufficient to prepare marketing control without the modern manners such as Marketing Observation Center , Marketing Intelligence and Numerical Control. (Mohamed, 1428)

According to the importance of customer satisfaction, control upon CSQ is considered one of the most important processes for internal/ external marketing audit. Also, NC upon CSQ depending on statistic and quantitative direction is the nearest method to objectivity and the most one to be far from random and haphazard work. It is profitable for both quantitative and un-quantitative observations.

References
Abdulhameed, Talat A. , Effective Marketing, Cairo , 2006. (Arabic Text Book)
Aldamoor, Hany. Service Marketing, Jordon, 2005. (Arabic Book)
Kotler, Philip. "Marketing Management: Analysis, Implementation and Control, ", (NY: Prentice Hall, 2005).
Lovelock, Service Marketing, NY, Prentice Hall, 1996.
Mohamed, Osama A. , Marketing Audit of Tax Commitment for Sales Tax Department, PhD Dissertation, Faculty of Commerce, Ain Shams University, 2006.
Mohamed Osama A. , Marketing Observation Center , Training and Technique, No. 88, 1427. (Arabic Text Article)
Mohamed Osama A. , Marketing Intelligence, Training and Technique, No. 103, 1428. (Arabic Text Article)
Wilson, Aubrey. "The Marketing Audit: Hand Book, Tools, Techniques and Checklists to Exploit your Marketing Resources", ( UK : KOGAN Page, 2002).

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Strategies For Improving Research Outcomes

Strategies For Improving Research Outcomes
Dammam University, 2012

إقرأ في هذه المدونة

مع طلاب الدمام لشركة الرازي 1433 / 2012

مع طلاب الدمام لشركة الرازي 1433 / 2012
ثاني أكبر شركة في العالم لانتاج الميثانول

كتاب : موضوعات معاصرة في التسويق

كتاب : موضوعات معاصرة في التسويق
الطبعة الأولى 2014

تعرف على 8 موضوعات معاصرة بأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي

تعرف على 8 موضوعات معاصرة بأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي
الطبعة الاولى 2014

التعريف بكتاب : موضوعات معاصرة في التسويق

الكتاب يتضمن قراءات لأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي حول ثمان من الموضوعات التسويقية المعاصرة التي تهم الأكاديميين والتطبيقيين في مجال التسويق. وقد ساعد الكتاب العشرات من الباحثين العرب في استلهام افكار معاصرة لموضوعات الماجستير والدكتوراه في مجال التسويق. فقد احتوى الكتاب ما يزيد عن 800 فكرة بحثية جديدة تصلح لمجالات اهتمام من الباحثين عن موضوعات حديثة لرسائل الماجستير والدكتوراه، ولموضوعات متميزة وتحظى بوجود حد مناسب من المراجع التي يمكن الاعتماد عليها لتلك الافكار البحثية. كما أنها تعتمد على ثمان مجموعات رئيسية تمثل موضوعات الكتاب الرئيسية الأربعة، بينما يتم تناول أكثر من 100 فكرة بحثية بكل موضوع من الموضوعات الثمانية، ولكن بطريقة غير مباشرة تحافظ على ذاتية كل باحث في توليد الفكرة البحثية لديه ووضع بصمته الخاصه. حيث أنها وتتضمن تلك الموضوعات ما يلي:

الموضوع الأول: التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي

وهو احد اهم الموضوعات المعاصرة للتسويق. وتناول معه العديد من الافكار البحثية والمعاصرة حول التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي المتنوعة. وقد سبق للمؤلف نشر بعض الابحاث العلمية بدوريات اجنبية في هذا المجال.

الموضوع الثاني: التسويق الوردي

وهو ما يشير الى التسويق النسائي. والمؤلف يعتبر من أوائل من كتبوا عن التسويق الوردي من الكتاب العرب وكان ذلك في العام 2008، كما ان له كتابة حول هذا الموضوع ضمن كتاب مفاهيم المراجعة التسويقية واساليبها والمحكم من أكثر من 9 محكمين ضمن طبعته الاولى المنشورة لصالح جامعةالملك فيصل، بالاضافة للعديد من المقالات والاسهامات الاخرى. وقد كان ملهما للعديد من الباحثين والباحثات بمرحلة الماجستير لاختيار فكرة بحصية حول هذا الموضوع الرائع والجديد في نفس الوقت. والمعاصر والهام من الناحية التسويقية بشكل كبير.

الموضوع الثالث: مربع التسويق الذهبي IPSL

والذي يشير الى واحد من اهم موضوعات التسويق المعاصر على الاطلاق، واحد مجالات الاهتمام الرئيسية للمؤلف التي اهتم وركز عليها بعد الدكتوراه وقدم فيها اكثر من 12 بحث علمي محكم ومنشور بدوريات عربية او اجنبية او مؤتمرات علمية دولية. ويتناول المربع كل من الرضا، الولاء، الصورة الذهنية، تحسين الصورة الذهنية. وتمثل تقريبا اكثر من 90% من الابحاث العلمية في مجال التسويق في العشر سنوات الاخيرة، وتصلح كمصدر الهام كبير للباحثين العرب وغيرهم اذا تم تطبيقها على احد مجالات التطبيق الخدمية او السلعية وغير ذلك من المجالات.

الموضوع الرابع: التسويق العكسي

ويتناول التسويق ضد المنشأة، برغبة او بدون رغبة المنشأة. سواء بضعف التسويق، او من خلال المنافسين غير الشرفاء. ويتناول كيفية مواجهة التسويق السلبي العكسي من المنافسين، ولكن ضمن الاخلااقيات التسويقية الصحيحة. ويتضمن ايضا التعرف على خطورة التسويق العكسي غير المتعمد.

الموضوع الخامس: التسويق السياسي

وهو احد اهم موضوعات التسويق بالعالم عموما، ولا سيما بالشرق الاوسط والمنطقة العربية. وهو احد اهم الموضوعات التي تساعد المهتمين بالتسويق والمشتغلين به تطبيقيا او اكاديميا لاستلهام الافكار والمعارف اللازمة للتسويق السياسي. ويهم الجهات الخيرية والحكومية والمؤسسات الكبرى والعملاقة في التعرف على كيف تكون مقبوله لدى الاخرين والجمهور.

الموضوع السادس: التسويق الداخلي

ويشير الى التسويق داخل المنشأة بان تكون مقبولة لدة جمهور موظفيها. وما تكتسبه المنشأة او تفقده من وراء تسويق نفسها الى موظفيها.

الموضوع السابع: المراجعة التسويقية متعددة المصادر

يعتبر المؤلف واحد من أول من حصلوا على دكتوراه في أحد موضوعات المراجعة التسويقية وتأصيل موضوعاتها ومفاهيمها، وله الكتاب العربي الاول الشامل لموضوعاتها وتعريفاتها واساليبها والمحكم والمنشور بالعام 2011. ويستعرض الكتاب احد اهم اساليبها الحديثة وهو المراجعة التسويقية متعددة المصادر والتي تهم الباحثين والاستشاريين والتطبيقيين ورجال الاعمال.

الموضوع الثامن: الرقابة التسويقية العددية

وتتناول الرقابة الموضوعية المعتمدة على الاعداد والارقام وليست الرقابة الشخصية غير الموضوعية ، وهو خطوة لمؤسسية التسويق وعلاج الارتجال والنجاح العشوائي غير القابل للتوارث وتناقل الخبرات


الطبعة الأولى من كتاب: دليل أساليب التدريب 2012

الطبعة الأولى من كتاب: دليل أساليب التدريب 2012
$$$ كتاب دليل اساليب التدريب $$$

تم بحمد الله الانتهاء من كتاب دليل أساليب التدريب والذي يضم أكثر من 30 أسلوب للتدريب مع شرح مفصل لكل أسلوب وطريقة تطبيقه والحالات المناسبة لاستخدامه والنصائح والمحاذير عند التطبيق. مع الحالات العملية والامثلة اللازمة للقارئ.


الكتاب يستهدف شرائح مختلفة لكل من يسعى لتوصيل المعلومات الى الاخرين بطريقة شيقة وجذابة، والى كل من يعمل على تغيير قناعات الآخرين، والى كل من يستهدف إكساب الآخرين المهارات المتنوعة. وخاصة من قطاعات المدربين والمديرين والمربين وجميع المشتغلين بالتربية والتعليم بمختلف المراحل بما فيها التعليم الجامعي.

يتناول الكتاب المصوغات اللازمة للترقي بالشركات العالمية التي تشترط حصول المديرين فيها والمرشحين للترقيات لدورات TOT الخاصة بتدريب المدربين لتحقيق الاهداف السابق الاشارة اليها الخاصة بالمعارف والقناعات والمهارات.

تم عرض الكتاب باسلوب مبسط ليصلح لكافة المستويات ، وفي نفس الوقت مع التركيز والتفاصيل العلمية المناسبة والموثقة ليمكن الاعتماد عليه مع استعراض خبرات ضمت برامج تدريبية متنوعة تم تقديمها للعديد من المتدربين بجنسيات مختلفة.

لمزيد من المعلومات يتم التواصل مع المؤلف د/ أسامة أحمد.

ويمكن طلب الكتاب في (السعودية) من مكتبات جرير المنتشرة بجميع محافظات المملكة.

أما في (مصر) فيطلب الكتاب من دار التوزيع والنشر الاسلامية بالقاهرة.

الطبعة الأولى من كتاب: مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها 2011

الطبعة الأولى من كتاب: مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها 2011
$$ كتاب مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها، للدكتور/ أسامة أحمد $$

وهو كتاب تم تحكيمه بمعرفة محكمين دوليين، إصدار جامعة الملك فيصل، توزيع مكتبة العبيكان، الطبعة الأولى 2011 ، يتضمن الكتاب خمسة فصول رئيسية كما يلي

الفصل الأول: عن تطور التسويق من بداية ظهوره بالعصر الحديث وعقب الثورة الصناعية وتطوره من مجرد توزيع للسلع الى مفهوم اتسع ليشمل مفهوم جديد للمنتج والرح واصحاب المصلحة.

الفصلين الثاني والثالث: لاستعراض مفاهيم المراعجعة التسويقية، وأساليب المراجعة التسويقية منذ أول كتابة عنها في 1959 والمتمثلة في اسلوبين رئيسيين وهما استبيان الرأي وقائمة الفحص.

الفصل الرابع: لاستعراض الاسلوب المقترح للمراجعة التسويقية متعددة المصادر كأحدث أسلوب تم تحكيمه واختباره ومقترح بمعرفة المؤلف

الفصل الخامس: آفاق التسويق المستقبلية للاجابة على سؤال المهتمين بالتسويق ليعرفوا إلى أين يتجه التسويق؟

استراتيجيات تطوير نتائج الابحاث العلمية

استراتيجيات تطوير نتائج الابحاث العلمية
جامعة الدمام، 2012

في ندوة عالمية عن خدمة العملاء لشركة الكهرباء السعودية

في ندوة عالمية عن خدمة العملاء لشركة الكهرباء السعودية
*** دراسات علمية منشورة ***
$$ الدراسة الأولى: النفقات الاعلانية بالدول العربية $$ دراسة تمت على قواعد البيانات الثانوية المنشورة والموثوق فيها لاحصاء النفقات الاعلانية بالوسائل الاعلانية المختلفة (التلفزيون، القنوات الفضائية، الجرائد، المجلات، الاذاعة، الطرق، السينما) بجميع الدول العربية، خلال الفترة من 2004 إلى 2009. وتتيح هذه الدراسة استفادة تسويقية كبيرة لكل من الجهات التالية: 1-الشركات المعلنة، وعلى الأخص كبرى الشركات. 2-شركات الدعاية والاعلان. 3- القنوات التليفزيونية الارضية والفضائية. 4-المؤسسات الاعلامية والصحافية. 5-الجهات الحكومية، والمؤسسات الخيرية. 6-المصدرين والشركات متعددة الجنسية، وعلى الأخص الشركات التي تستهدف الاسواق العربية. حيث استهدفت الدراسة ان تتمكن تلك الجهات من الحصول على اجابة للسؤال التسويقي الاستراتيجي (ما هي الوسيلة الاعلانية المناسبة بكل دولة عربية؟).
$$ الدراسة الثانية: الاعلانات بالجرائد الورقية والالكترونية $$ دراسة تطبيقية استهدفت دراسة الانتباه والاستجابة لطلاب وطالبات الجامعات السعودية للاعلانات بالجرائد الورقية والالكترونية، مع التطبيق على جامعة الملك فيصل والمنطقة الشرقية. ويمكن ان يستفيد من هذه الدراسة: الشركات المعلنة، وكالات الاعلان، الجهات الاعلانية المستهدفة قطاعات الشباب الجامعي، الجهات الحكومية، أجهزة الاعلام، كل من يستهدف توجيه الرأي العام من الجهات الحكومية والخاصة.
$$ الدراسة الثالثة: رضا عملاء الهاتف الجوال$$ دراسة تطبيقية استهدفت مقارنة رضا عملاء الهاتف الجوال بكل من السوقين المصري والسعودي، مع تحديد أهم نقاط الرضا عند عملاء كل سوق منهما، ومقارنة أفضل الشركات بكل عنصر من عناصر الرضا بكلا السوقين. ويمكن ان يستفيد من هذه الدراسة شركات الهاتف الجوال بمصر والسعودية.
$$ الدراسة الرابعة: ولاء عملاء الخطوط الجوية $$ دراسة تطبيقية استهدفت دراسة عناصر ولاء عملاء الخطوط الجوية العربية السعودية. ويمكن أن يستفيد من تلك الدراسة: شركات الخطوط الجوية العربية السعودية وغيرها من الشركات العربية الأخرى للتعرف على مصادر الولاء عند عملاء الخطوط الجوية وكيفية قياسه وتحليله والاستفادة منه.
$$$ الدراسة الخامسة $$$

دراسة تطبيقية عن قياس الصورة الذهنية والراض والولاء لعملاء بعض اشهر الماركات العالمية لمجموعة من السيارات اليابانية والامريكية والفرنسية والالمانية والكورية والصينية. للتعرف على ما يهم عملاء السوق العربي عموما مع التركيز على السوق المصري والسعودي بشكل خاص.

مع علامة الادارة الأستاذ الدكتور عبد الباري الدرة

مع علامة الادارة الأستاذ الدكتور عبد الباري الدرة

مع أ د طلعت أسعد، أ د عبد القادر مبارك، أ د أسامة سعيد عقب إلقاء بحث عن الرقابة الرقمية

مع أ د طلعت أسعد، أ د عبد القادر مبارك، أ د أسامة سعيد عقب إلقاء بحث عن الرقابة الرقمية
قواعد النجاح الوظيفي عند الكرام والحثالة
يتناول التسويق كل مجالات الحياة الاجتماعية بين الناس ومن بينها النجاح بالوظائف. ولكن من يقضي فترة طويلة من العمل الوظيفي يكتشف أمرا عجيبا للغاية وهو أن هناك مدرستين للنجاح الوظيفي وعليك ان تختار من بينهما، فكما أن هناك طريق قصير للنجاح فهناك طريقا آخر طويلا، وكما أن هناك طريق شرعي للنجاح فهناك طرق غير شرعية .... وهكذا، وكلمة حثالة" هي كلمة عربية فصحى وردت في حديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم ليصف الذين ستقوم عليهم القيامة بأنهم حثالة كحثالة الشعير، وهي الكم المتبقي من الشعير من الأقل جودة أو نفعا، ولكن هؤلاء لديهم ما ليس لدى الكرام من القيم والأساليب والوسائل، وأنا هنا لا أدعو لفكرهم ومدرستهم الملتوية ولكن ليتضح الطريق أمامك وتختار بين أن تكون مع الكرام، وبين حثالة البشر في رحلتك الى النجاح الوظيفي.

ولنبدأ أولا بقواعد النجاح الوظيفي عند الكرام:
1- توجيه القصد والنيه في الافعال والاقوال لله عز وجل.
2- احسان العمل حتى ولو لم يراه رئيسك في العمل لان الله كتب الاحسان على كل شيء.
3- احرص على كسب ثقة من حولك فيك، لان الثقة تنتزع ولا تمنح، كما أنها لو اهتزت مرة لا تعد على ما كانت عليه.
4- طاعة ولي الأمر مطلوبة ومن الايمان ما لم تكن في معصية، ولا تتعارض من قول الرأي المخالف ما دام بالوقت المناسب والطريقة الصحيحة.
5- تكلم حينما تشتهي الصمت، واصمت حينما تشتهي الكلام، وغالبا ما يشتهي الناس الصمت عند الخوف من الرئيس حينما يكون على خطأ، ويشتهون الكلام عند الظهور والمغانم.
6- لا تكتم علما لانه من كتم علما ألجمه الله بلجام من نار يوم القيامة.
7- ما من خير تفعله الا ويراه الله ولن يضيع.
8- الرزق مكفول لك مثل الاجل تماما وهو بيد الله وحده ولا يستطيع أحد أن يزيده أو ينقصه وإنما أمرنا الله بالسعي في الدنيا والأخذ بالاسباب فلا تخاف على رزقك لأنه بيد الله وحده فقط.
9- لا بأس أن يموت المرء واقفا على أن يعيش راكعا لغير الله، فلا طعم للقمة العيش ان كانت ممزوجة بالاهانة، فلا تقبل الاهانة من رئيسك أو من غيره، على أن تراعي في ذلك أدب الرد، أما فقه المستضعفين فله ضوابط قبل أن تطبقه على نفسك.
10- وأقيموا الشهادة لله، فكن حذرا قبل أن تقدم شهادة على أمر من الأمور أنك تراقب فيها الله عز وجل وليس لإرضاء أي مخلوق.
11- لا تتحدث عن أحد في غيابه الا بخير.
12- لا تنقل كلام الزملاء بالعمل، لان الله يكره لنا القيل والقال.
13- كن منظما في عملك.
14- لا تزحم مكتبك بكل ما لديك من أوراق، وخصص وقت كل فترة لاعدام المستندات غير الضرورية او حفظها بالمكان المخصص لها.
15- لا تعاتب أحدا حتى لا توغر الصدور منك، ولا بأس بالهمسات البسيطة لو لزم الامر.
16- لا تغضب، فتخطيء وتضطر للاعتذار.
17- لا تكثر من الكلام فيما يفيد وما لا يفيد.
18- تعلم متى تقول لا، وكيف تقولها في رفض مسئوليات جديدة على عاتقك.
19- إحرص على تجديد وتطوير عملك وتحديثه دائما.
20- الابتسامه والكلمة الخفيفة تعمل المستحيل أحيانا.
21- هناك طلبات كثيرة لك قد تنجزها بلقاء عابر مع رئيسك دون الحاجة لزيارة خاصة لمكتبه.


أما عن قواعد النجاح عند الحثالة فهي كما يلي:
1- إحرص على أن يكن عملك ظاهرا أمام رئيسك.
2- قدم من الجهد والابداع والابتكار على قدر ما تحصل عليه من الأجر.
3- قدم ما لديك بالقطارة ولا تقدمه دفعة واحدة.
4- حاول أن تجعل خيوط اللعبة كلها بيدك حتى إذا تركتك المؤسسة التي تعمل بها ينهار كل شيء.
5- الخدمة التي لا تعد عليك بالنفع المادي لا تقدمها لأحد.
6- لا تتعاون من زميلك لانه غدا سيأخذ مكانك.
7- لا تقدم المعلومة الا اذا إعترف لك من سيستفيد منها بجهله بها قبل تقديمها له.
8- احرص دائما ان تكون ظاهرا لرئيسك عند بداية دوامه وعند نهايته.
9- لا بأس من تقبل الاهانة ان كانت من رئيسك.
10- تقبل كل آراء رئيسك حتى لو خطأ، ودافع عنها أمام الغير.
11- لا تهتم كثيرا بتطوير وتحديث معلوماتك المهنية، فالأهم من ذلك أن تهتم بعلاقاتك مع القيادات والرؤساء بالعمل.


مع أحد عباقرة رعاية الموهوبين الأستاذ الدكتور إبراهيم علوي

مع أحد عباقرة رعاية الموهوبين الأستاذ الدكتور إبراهيم علوي
هيلتون جدة - 2011

1

1
$$ الابداع التسويقي ووظائف التسويق المتعددة$$

الاستراتيجية التسويقية المتجددة والمبتكرة هي الأقدر على الصمود بدرجة أكبر عن غيرها بالرغم من أنها قد تأثرت بتلك الأزمة .. فضلاً عن النجاح الذي تحققه تلك الشركات الرائدة والمبدعة في غير أوقات الأزمات .. وكما يقال "المنفتح لا يضيق عليه"

إن الابداع التسويقي كلمة أكثر تحديداً من الابتكار التسويقي .. ولذا نقول كل إبداع إبتكار وليس كل إبتكار إبداع .. فالابتكار يعني تقديم شئ جديد بينما الابداع يعني أن يكون هذا الشئ الجديد المبتكر متميزاً في تحقيق الأهداف سواء على مستوى القبول الاجتماعي الواسع أو مستوى منظمات الأعمال أو غير ذلك من محاور التقييم الاقتصادية والاجتماعية والفنية ..

والعالم الآن يشهد نضوج في فهم التسويق الحديث وأنه ليس فقط البيع أو التوزيع أو الاعلان وإنما أصبح يشمل كل المنظمات سواء التي تهدف إلى الربح المادي أو غيرها من المنظمات التي تهدف إلى القيم المعنوية كالحكومية أو الخيرية .. ومن العجيب أنك ترى من لا يزال يعرف التسويق على أنه جهود لانسياب المنتجات من المنتجين إلى الأسواق المستهدفة (وللأسف بعضهم من الأكاديميين المتخصصين بالتسويق) وهو تعريف بدأ يظهر سنة 1905 (كما يتضح بالأدلة والمراجع المشار إليها بكثير من المقالات الواردة بهذه المدونة) وآخر عهده كان سنة 1948 بتعريف جمعية التسويق الأمريكية .. كما أنك قد ترى بعض غير المجددين يرى أن التسويق يقتصر على عناصر المزيج التسويقي الأربعة المعروفة بالـ 4Ps والتي تشير إلى المنتج والسعر والتوزيع والترويج والتي تعتبر توصيف لمجموعات عامة واسعة تحتاج لتفصيل أكثر ... ويعدها البعض بحوالي 64 وظيفة تسويقية ...

إن الابداع التسويقي يشمل التجديد المتميز والمقبول في وظائف التسويق المتعددة التي نشير إليها وبشروط التجديد والانتشار والقبول السوقي والقابلية للتكرار والتعلم والاستمرار والتنفيذ ...

وهذه الوظائف التسويقية المتعددة تكون من الناحية التسويقية لكل من المجالات التالية:

1- الرؤية التسويقية.
2- الرسالة التسويقية.
3- الإستراتيجية التسويقية.
4- الأهداف التسويقية.
5- الخطط التسويقية.
6- التنسيق.
7- التنظيم.
8- التوجيه.
9- الرقابة التسويقية.
10- المراجعة التسويقية.
11- السيناريوهات التسويقية.
12- نظم المعلومات التسويقية.
13- تحليل البيئة.
14- العلاقات السياسية.
15- التقنية.
16- تقييم الفريق.
17- تقارير الأداء.
18- بحوث التسويق.
19- الاستخبارات التسويقية.
20- دراسات السوق.
21- العناية بالعملاء.
22- مركز الرصد.
23- الدعاية.
24- الإعلان.
25- تنشيط المبيعات.
26- النشر.
27- التسويق المباشر.
28- العلاقات العامة.
29- التسويق الالكتروني.
30- النشر الالكتروني.
31- التسويق الداخلي.
32- التسويق العكسي.
33- العلاقة بالمنافسين.
34- العلاقة بالمنظمات.
35- العلاقة بالعملاء.

36- المعارض.
37- الرمز التجاري.
38- العلامة التجارية.
39- التعبئة.
40- التغليف.
41- الصورة الذهنية.
42- تقييم المنتجات.
43- المكانة السوقية.
44- دراسات المنتجات.
45- المنتجات الجديدة.
46- دراسة المنافسين.
47- دراسات الموردين.
48- التفاوض.
49- الخصم.
50- دراسات الأسعار.
51- تكاليف التوريد.
52- أسعار العروض.
53- العمولات داخلية.
54- العمولات خارجية.
55- التوظيف.
56- التدريب.
57- تجارة الجملة.
58- تجارة التجزئة.
59- التسويق الدولي.
60- التسويق المحلي.
61- الموزعين.
62- الوكلاء.
63- الحصص السوقية.

64- التسويق النسائي.

(ملحوظة : هذه المجالات والوظائف تم ترقيمها للعد فقط وليس بالاعتماد على الأهمية النسبية).
... كن في الدنيا حسيس الخطى .... عفيف السماع .... عفيف النظر ....
... كن رجلاً ... إن أتوا بعده ... يقولون : مر .... وهذا الأثر ....

Loading...

كيف تكون مدرباً ناجحاً ؟؟

عليك أولاً أن تعلم أن هناك فرق بين التعليم " توصيل المعلومة " والتدريب " تطبيق المعلومة " ويمكنك من خلال متابعة سلسلة أساليب التدريب تعلم أهم أساليب التدريب العالمية الحديثة وهي 28 أسلوب سيتم إن شاء الله تناول كل منهم بمقال مستقل وهذه الأساليب هي:

(1) الخرائط الذهنية.
(2) ورشة العمل.
(3) المحاكاة.
(4) دراسة الحالة.
(5) تمثيل الأدوار.
(6) المحاضرة.
(7) المحاضرة مع الأسئلة.
(8) العصف الذهني.
(9) عقود التعلم.
(10) تبادل الأدوار.
(11) المناقشة.
(12) المسابقات الإدارية.
(13) التطبيق العملي.
(14) التدريب العملي.
(15) الاجتماعات.
(16) الاجتماعات الموجهة.
(17) مجموعات العمل.
(18) فريق العمل.
(19) الندوة.
(20) المؤتمر.
(21) الرحلات الميدانية.
(22) التدريب الذاتي.
(23) التداعي.
(24) الاستكمال.
(25) التدريب المخبري.
(26) التدريب الميداني.
(27) ورشة العمل.
(28) السيناريوهات.