** دعوة للمشاركة **

*** أتشرف بدعوة الإخوة الفضلاء زوار المدونة بالمساهمة بمقالاتهم وأعمالهم العلمية السابق نشرها في مجالات ( الإدارة ، التسويق ، التدريب ) ليتم عرضها على هذه المدونة على أن يشار بها إلى بيانات التعريف بالمؤلف وجهة النشر وصورة شخصية إلكترونية لمن يرغب في إرفاقها بالمشاركة.

*** وتـُـرسل المشاركات على البريد الإلكتروني الرسمي للمدونة osamamarketing@gmail.com


$ تعريف التسويق الحديث $$



أصدرت جمعية التسويق الأمريكية في يوليو 2013 حديثا للتسويق وتم اعتماده من المجلس الاعلى للجمعية حتى الان كتعريف للتسويق وهو "الانشطة والعمليات الموضوعة لإيجاد قيمة لكل من العملاء والزبائن والشركاء والمجتمع ككل، ومن ثم الاتصال بهم وتوصيلها لهم".
........................................................................





Impacts of Perceived Risk and Attitude on Internet-Purchase Intention

Impacts of Perceived Risk and Attitude on Internet-Purchase Intention
OA Abdelkader, International Journal of Marketing Studies, 2015

Influences of Country-Of-Origin on Perceived Quality & Value According to Saudi Consumers

Influences of Country-Of-Origin on Perceived Quality & Value According to Saudi Consumers
OA Abdelkader, International Journal of Marketing Studies, 2015

Trust in Facebook Ads: a Cross-national Prospective

Trust in Facebook Ads: a Cross-national Prospective
OA Abdelkader, European Journal of Business and Management, 2013

دراسة بعنوان: Perceptions of Saudi Tourist about Tourism to Egypt‏

دراسة بعنوان: Perceptions of Saudi Tourist about Tourism to Egypt‏
OA Abdelkader - Business Review Cambridge, 2013

Strategies For Improving Research Outcomes

Strategies For Improving Research Outcomes
Dammam University, 2012

إقرأ في هذه المدونة

مع طلاب الدمام لشركة الرازي 1433 / 2012

مع طلاب الدمام لشركة الرازي 1433 / 2012
ثاني أكبر شركة في العالم لانتاج الميثانول

كتاب : التصنيفات الجامعات وخارطة بناء الهوية العالمية

كتاب : التصنيفات الجامعات وخارطة بناء الهوية العالمية

التعريف بكتاب تصنيفات الجامعات وخارطة بناء الهوية العالمية


يأتي هذا الكتاب لينقل دراسة تحليلية مقارنة للتعريف بما يزيد عن 48 تصنيف عالمي واقليمي للجامعات، كما يقدم خارطة ارشادية للجامعات نحو العالمية وإصدار التصنيف الخاص بالجامعة لمعايير جودة الأداء المستهدف والحفاظ على هويتها، مع استعراض بعض التجارب المميزة لجامعات عالمية في هذا السياق. ولعل الكتاب يقدم إٍسهاما ايجابيا للمشتغلين والمهتمين بالمجال الأكاديمي والجهات الوطنية التي تتولى خطط التنمية والتطوير.


كتاب : موضوعات معاصرة في التسويق

كتاب : موضوعات معاصرة في التسويق
الطبعة الأولى 2014

تعرف على 8 موضوعات معاصرة بأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي

تعرف على 8 موضوعات معاصرة بأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي
الطبعة الاولى 2014

التعريف بكتاب : موضوعات معاصرة في التسويق

الكتاب يتضمن قراءات لأكثر من 146 مرجع عربي وأجنبي حول ثمان من الموضوعات التسويقية المعاصرة التي تهم الأكاديميين والتطبيقيين في مجال التسويق. وقد ساعد الكتاب العشرات من الباحثين العرب في استلهام افكار معاصرة لموضوعات الماجستير والدكتوراه في مجال التسويق. فقد احتوى الكتاب ما يزيد عن 800 فكرة بحثية جديدة تصلح لمجالات اهتمام من الباحثين عن موضوعات حديثة لرسائل الماجستير والدكتوراه، ولموضوعات متميزة وتحظى بوجود حد مناسب من المراجع التي يمكن الاعتماد عليها لتلك الافكار البحثية. كما أنها تعتمد على ثمان مجموعات رئيسية تمثل موضوعات الكتاب الرئيسية الأربعة، بينما يتم تناول أكثر من 100 فكرة بحثية بكل موضوع من الموضوعات الثمانية، ولكن بطريقة غير مباشرة تحافظ على ذاتية كل باحث في توليد الفكرة البحثية لديه ووضع بصمته الخاصه. حيث أنها وتتضمن تلك الموضوعات ما يلي:

الموضوع الأول: التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي

وهو احد اهم الموضوعات المعاصرة للتسويق. وتناول معه العديد من الافكار البحثية والمعاصرة حول التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي المتنوعة. وقد سبق للمؤلف نشر بعض الابحاث العلمية بدوريات اجنبية في هذا المجال.

الموضوع الثاني: التسويق الوردي

وهو ما يشير الى التسويق النسائي. والمؤلف يعتبر من أوائل من كتبوا عن التسويق الوردي من الكتاب العرب وكان ذلك في العام 2008، كما ان له كتابة حول هذا الموضوع ضمن كتاب مفاهيم المراجعة التسويقية واساليبها والمحكم من أكثر من 9 محكمين ضمن طبعته الاولى المنشورة لصالح جامعةالملك فيصل، بالاضافة للعديد من المقالات والاسهامات الاخرى. وقد كان ملهما للعديد من الباحثين والباحثات بمرحلة الماجستير لاختيار فكرة بحصية حول هذا الموضوع الرائع والجديد في نفس الوقت. والمعاصر والهام من الناحية التسويقية بشكل كبير.

الموضوع الثالث: مربع التسويق الذهبي IPSL

والذي يشير الى واحد من اهم موضوعات التسويق المعاصر على الاطلاق، واحد مجالات الاهتمام الرئيسية للمؤلف التي اهتم وركز عليها بعد الدكتوراه وقدم فيها اكثر من 12 بحث علمي محكم ومنشور بدوريات عربية او اجنبية او مؤتمرات علمية دولية. ويتناول المربع كل من الرضا، الولاء، الصورة الذهنية، تحسين الصورة الذهنية. وتمثل تقريبا اكثر من 90% من الابحاث العلمية في مجال التسويق في العشر سنوات الاخيرة، وتصلح كمصدر الهام كبير للباحثين العرب وغيرهم اذا تم تطبيقها على احد مجالات التطبيق الخدمية او السلعية وغير ذلك من المجالات.

الموضوع الرابع: التسويق العكسي

ويتناول التسويق ضد المنشأة، برغبة او بدون رغبة المنشأة. سواء بضعف التسويق، او من خلال المنافسين غير الشرفاء. ويتناول كيفية مواجهة التسويق السلبي العكسي من المنافسين، ولكن ضمن الاخلااقيات التسويقية الصحيحة. ويتضمن ايضا التعرف على خطورة التسويق العكسي غير المتعمد.

الموضوع الخامس: التسويق السياسي

وهو احد اهم موضوعات التسويق بالعالم عموما، ولا سيما بالشرق الاوسط والمنطقة العربية. وهو احد اهم الموضوعات التي تساعد المهتمين بالتسويق والمشتغلين به تطبيقيا او اكاديميا لاستلهام الافكار والمعارف اللازمة للتسويق السياسي. ويهم الجهات الخيرية والحكومية والمؤسسات الكبرى والعملاقة في التعرف على كيف تكون مقبوله لدى الاخرين والجمهور.

الموضوع السادس: التسويق الداخلي

ويشير الى التسويق داخل المنشأة بان تكون مقبولة لدة جمهور موظفيها. وما تكتسبه المنشأة او تفقده من وراء تسويق نفسها الى موظفيها.

الموضوع السابع: المراجعة التسويقية متعددة المصادر

يعتبر المؤلف واحد من أول من حصلوا على دكتوراه في أحد موضوعات المراجعة التسويقية وتأصيل موضوعاتها ومفاهيمها، وله الكتاب العربي الاول الشامل لموضوعاتها وتعريفاتها واساليبها والمحكم والمنشور بالعام 2011. ويستعرض الكتاب احد اهم اساليبها الحديثة وهو المراجعة التسويقية متعددة المصادر والتي تهم الباحثين والاستشاريين والتطبيقيين ورجال الاعمال.

الموضوع الثامن: الرقابة التسويقية العددية

وتتناول الرقابة الموضوعية المعتمدة على الاعداد والارقام وليست الرقابة الشخصية غير الموضوعية ، وهو خطوة لمؤسسية التسويق وعلاج الارتجال والنجاح العشوائي غير القابل للتوارث وتناقل الخبرات


الطبعة الأولى من كتاب: دليل أساليب التدريب 2012

الطبعة الأولى من كتاب: دليل أساليب التدريب 2012

الخميس، 7 ديسمبر 2017

ملخص كتاب القوانين ال48 للقوة The 48 Lows Of Power - لروبرت جرين

ملخص كتاب القوانين ال48 للقوة The 48 Lows Of Power
المؤلف: روبرت جرين Robert Greene
تلخيص: أ/ أمل عبدالعال
مراجعة: د/ أسامة أحمد
 
 
هو اول كتاب للكاتب الامريكي روبرت جرين صدر عام 1998 بيعت منه اكثر من 1.2 مليون نسخة في الولايات المتحدة وحدها بخلاف النسخ العديدة باللغات الأخرى. وحصل الكتاب على تقييم 4.2 من 5 على موقع Goodreads
 
ملحوظة: بعض القوانين الواردة بالكتاب تمثل قيم سلبية من الناحية الأخلاقية وقد وضعها المؤلف ليتم تجنبها والحذر ممن يقومون بمثل تلك السلوكيات
 
وفيما يلي القوانين ال48 للقوة والسيطرة في المناوارت والصراعات التنظيمية من وجهة نظر روبرت جرين

القانون 1 : لا تشرق ابدا اكثر من السيد

اجعل اولئك الذين فوقك يشعرون دائما بتفوقهم بشكل مريح .وفي رغبتك لإرضائهم واثارة اعجابهم ، لا تذهب ابعد من اللازم في اظهار مواهبك ، والا فقد تحقق العكس ، اي تثير الخوف وانعدام الامن .اجعل سادتك يظهرون المع مما هم ، وستصل الي قمم السلطة .

القانون 2 : لاتضع ثقة اكثر من اللازم في الاصدقاء وتعلم كيف تستخدم الاعداء

كن حذر من الاصدقاء – فسوف يخونوك علي نحو اسرع ، لانهم يستفزون بسهولة الي الحسد . كما انهم يفسدون ويصبحون طغاة ولكن استأجر عدوا وستجد انه اكثر ولاء من صديق ، لان عليه ان يثبت الكثير .والواقع ان لديك ما تخافه من الاصدقاء اكثر من الاعداء . فان لم يكن لديك اعداء فأوجد طريقة لكسب اعداء .

القانون 3 : اخف نواياك

ابق الناس في حالة عدم توازن وفي الظلام بعدم الكشف عن الغرض من وراء اعمالك ، لانهم ان لم يكن لديهم اي مؤشر علي نواياك ، فلن يستطيعوا تهيئة دفاع . دعهم يقطعون مسافة بعيدة عبر الطريق الخاطئ ، وطواقهم بكمية كافية من الدخان ، بحيث يكون الاون قد فات عندما يدركون مقاصدك .

القانون 4 : قل دائما اقل مما هو ضروري

عندما تحاول ان تثير اعجاب الناس بالكلمات ، فانك تصبح عاديا ومبتذلا اكثر كلما زاد ما تقوله ، فتقل قدرتك علي السيطرة علي الامور . وحتي عندما تقول شيئا تافها ، فانه سيبدو اصيلا اذا جعلته غامضا ومفتوحا مثل لغز ابي الهول .وذوو السلطة والنفوذ يثيرون اعجاب الناس ورهبتهم بقلة ما يتفوهون به . وكلما كثر كلامك ، زاد احتمال تفوهك بحماقة.
 
القانون 5 : يتوقف الكثير علي سمعتك – فحافظ عليها بحياتك

السمعة هي حجر اساس السلطة . وعن طريق السمعة وحدها تستطيع ان ترهب وتفوز ، غير انك اذا انزلقت فستصبح مكشوفا وعرضه للهجوم من كل جانب . فاجعل سمعتك منيعة تستعصي علي الهجوم . وكن يقظا علي الدوام ازاء الهجمات المحتملة، واحبطها قبل وقوعها . وفي غضون ذلك ، تعلم كيف تدمر اعداءك بفتح ثغرات في سمعتهم ، ثم قف جانبا واترك الراي العام يشنقهم .

القانون 6 : اكسب لفت الانظار بكل ثمن

كل شيء يحكم عليه بمظهره ، وما هو خفي لا يساوي شيئا . فلا تترك نفسك وسط الحشد اذن ,او يدفنك النسيان ، بل ابرز وكن لافتا للأنظار بكل ثمن . اجعل نفسك مغناطيس اهتمام بظهورك اكبر ، واسطع الوانا واكثر غموضا من الجماهير العادية الوجلة .

القانون 7 : اجعل الاخرين يقومون بالعمل نيابة عنك ولكن احصل علي الفضل دائما

استخدم حكمة الاخرين ، ومعرفتهم ، وعملهم البدني الاساسي ، لتقدم قضيتك انت . لان هذه المساعدة لن تقتصر علي توفير زمن وطاقة نفيسين ، بل ستعطيك هالة شبه قدسية من الكفاءة والسرعة ، وفي اخر الامر ينسي الناس مساعديك ويتذكرونك انت . فلا تعمل قط بنفسك ما تستطيع الاخرون عمله لك .

القانون 8 : اجعل الاخرين يأتون اليك – واستعمل طعما عند الضرورة

عندما ترغم الاخرين علي التصرف ،تكون انت المسيطر ، ومن الافضل دائما ان تجعل خصمك يأتي اليك ، متخليا عن خططه الخاصة اثناء مجيئه . اغره بمكاسب خرافية – ثم شن هجومك اذا انك تملك الاوراق .

القانون 9 : اكسب من خلال اعمالك وليس من خلال النقاش ابدا

ان اي انتصار خاطف تظن انك حققته عن طريق النقاش انما هو في الحقيقة انتصار بيروسي باهظ الثمن جدا . اذ ان الغضب والضغينة اللذين تثيرهما اقوي وابقي من اي تغيير سريع ومؤقت في الراي ، وان من الأقوى لك بكثير ان تجعل الاخرين يتفقون معك من خلال اعمالك دون ان تقول كلمة واحدة . اعط المثل العملي ، وليس التفسير الكلامي .

القانون 10 : العدوي : تجنب التعيس وسيئ الحظ

قد تموت من تعاسة شخص اخر . فالحالات العاطفية معدية كالأمراض . وقد تشعر بانك تساعد الغريق ، ولكنك انما تعجل بكارثة تحيق بك انت . فذوو الحظ السيئ يجلبون الكارثة علي انفسهم احيانا ، وسيجلبونها عليك ايضا . فارتبط بالسعداء والمحظوظين بدلا من هؤلاء .

القانون 11 : تعلم ان تبقي الناس معتمدين عليك

للحفاظ علي استقلالك يجب ان يبقي الاخرون محتاجين اليك وراغبين بك .وكلما زاد الاعتماد عليك ازدادت حريتك . فاجعل الناس يعتمدون عليك في سعادتهم وفلاحهم ولن يكون لديك ما تخشاه . واياك ان تعلمهم ما يكفي لتمكينهم من الاستغناء عنك .

القانون 12 : استخدم الصدق والكرم بطريقة انتقائية لنزع سلاح ضحيتك

ان حركة مخلصة وصادقة واحدة تطغي علي عشرات من الحركات الكاذبة غير النزيهة .فإشارات الصدق والكرم الدالة علي القلب المفتوح تجعل اكثر الناس ارتيابا يتخلون عن حرصهم وحذرهم . وما ان يفتح صدقك الانتقائي ثغرة في درعهم حتي تتمكن من خدعاهم والتلاعب بهم كما تشاء .  وهدية في وقتها المناسب – كحصان طروادة- سوف تخدم الغاية نفسها.

القانون 13 : عندما تطلب المساعدة ، خاطب في الناس مصالحهم الذاتية وليس رحمنهم او عرفانهم

اذا احتجت الي التوجه  الي حليف طلبا للمساعدة ، فلا تكلف نفسك عناء تذكيره بمساعدتك الماضية واعمالك الطيبة ، لأنه سيجد طريقة ليتجاهلك . وبدلا من ذلك اكشف عن شيء في طلبك ، او في تحالفك معه سيفيده ، واكده وضخمه اكثر من اي تناسب وسوف يستجيب بحماس عندما يدرك ان في الامر شيئا يكسبه لنفسه .

القانون14 : اتخذ وضع الصديق واعمل كجاسوس

ان معرفة المعلومات عن منافسك لها اهمية حساسة فاستخدم الجواسيس للحصول علي معلومات قيمة تجعلك متقدما عليه بخطوة . وافضل من ذلك ان نؤدي دور الجاسوس بنفسك . ففي المقابلات الاجتماعية المهذبة ، تعلم ان تسير الاغوار واطرح اسئلة غير مباشرة لجعل الناس يكشفون نقاط ضعفهم ونواياهم . وليست هناك مناسبة لا تصلح كفرصة للتجسس المتفنن .

القانون 15 : اسحق عدوك سحقا كليا

لقد عرف كل القادة العظام منذ موسي ( عليه السلام) ان العدو المرهوب يجب سحقه بصورة كاملة ( وكانوا يتعلمون ذلك احيانا بالطريقة الصعبة والتجربة المريرة ) فاذا تركت جمرة واحدة مشتعلة . مهما كان احتراقها داكنا خافتا ، فان نارا ستندلع منها في اخر الامر . فالتوقف في وسط الطريق يؤدي الي خسارة ما هو اكثر مما لو كانت الابادة كلية . فالعدو سوف يتعافى وسيبحث عن الانتقام فاسحقه ، لا جسديا بل في الروح كذلك .

القانون 16 : استخدام الغياب لزيادة الاحترام والتكريم

ان زيادة التداول عن حده يرخص السعر : فكلما زادت مشاهدتك والسماع منك ظهرت مبتذلا اكثر . فاذا كانت مكانتك راسخة في مجموعة ما ، فان الانسحاب المؤقت يزيد الحديث عنك ، وحتي الاعجاب بك . وعليك ان تتعلم متي تغادر . اخلق القيمة عن طريق القدرة .

القانون 17 :  ابق الاخرين في رعب مقيم : كرس جوا من استحالة التنبؤ بحركاتك

البشر ابناء العادة ، وفيهم عطش لا يرتوي لرؤية ما هو معروف ومألوف في اعمال الناس الاخرين . وان امكانية التنبؤ بحركاتك تعطيهم احساسا بالسيطرة . فاقلب الموائد ، وتعمد ان تكون شخصا يستحيل التنبؤ بحركاته ، اذ ان السلوك الذي يبدو بلا تجانس ولا هدف سيبقيهم بلا توازن ، فيرهقون انفسهم في محاولة توضيح حركاتك. واذا اخذت هذه الاستراتيجية الي حدها الأقصى ، فأنها تستطيع ان تخيف وترهب .

القانون18 : لا تبن قلاعا لحماية نفسك – فالعزلة خطرة

العالم مكان خطر والاعداء في كل مكان . وعلي الجميع ان يحموا انفسهم . وتبدو القلعة هي الاسلم . ولكن العزلة تعرضك لأخطار اكثر من الذي تحميك منها – فهي تعزلك عن معلومات ثمينة ، كما انها تجعلك بارزا للعيان وهدفا سهلا  وافضل من ذلك ان تتجول بين الناس ، وتجد حلفاء ، وتختلط . فانت محمي من اعدائك بجمهور الناس .

القانون 19 : اعرف مع من تتعامل – لا تغضب الشخص غير المقصود

هناك انواع كثيرة من الناس في العالم ، ولا يمكنك ابدا ان تفترض ان رد فعل الجميع علي خططك الاستراتيجية سيكون بالطريقة نفسها .اذا خدعت بعض الناس او تفوقت عليهم في المناورة ، فسوف يمضون بقية حياتهم في السعي للانتقام . فهم ذئاب في ملابس حملان . واذن فان عليك ان تختار ضحاياك وخصومك بعناية – واياك ان تغضب ، او تخدع الشخص غير المقصود .

القانون 20 : لا تلتزم بأحد

ان الاحمق هو الذي يتسرع بالانحياز الي طرف من الاطراف . لا تلتزم باي طرف او قاضية سوي نفسك . فبالحفاظ علي استقلالك تصبح سيد الاخرين – اجعل الناس يقف بعضهم ضد بعض ، فبذلك يتبعونك ويلحقون بك .

القانون 21 : العب دور المغفل لتمسك بمغفل – اظهر انك ابلد من هدفك

لا احد يحب الشعور بانه اغبي من الشخص الاخر ، فالخدعة اذن ان تجعل ضحاياك يشعرون بانهم اذكياء – وليسوا اذكياء فقط ، بل اذكي منك . وعندما يقتنعون بذلك ، فانهم لن يشكوا ابدا في ان لديك اهدافا خفية .

القانون 22 : استخدم تكتيك الاستسلام : حول الضعف الي قوة

عندما تكون انت الاضعف ، فإياك ان تقاتل من اجل الشرف ، واختر الاستسلام بدلا من ذلك . فاستسلام يعطيك فرصة لاسترداد عافيتك ، وقتا لتعذيب غالبك وازعاجه ، وقتا لانتظار قوته التي تتضاءل . فلا تعطيه متعة اشباع رغبته بمقاتلتك وهزيمتك – استسلم اولا . فبإدارتك للخد الاخر تثير خصمك وتزعزع استقراره . اجعل الاستسلام اداة قوة .

القانون 23 : ركز قواك

حافظ علي قواك وطاقاتك بإبقائها مركزة عند اقوي نقاطها .فانك تكسب بالعثور علي منجم غني وتعدينه في العمق اكثر مما تكسب من التفلت من منجم ضحل الي اخر – فالكثافة تهزم الاتساع في كل مرة . وعند البحث عن مصادر قوي لترفعك ، اعثر علي الراعي الهام الوحيد ، علي البقرة السمينة التي ستعطيك حليبا لوقت طويل في المستقبل .

القانون 24 : العب جدور رجل الحاشية الامثل

ان رجل الحاشية الامثل ينتعش ويزدهر في عالم يدور فيه كل شئ حول السلطة والبراعة السياسية . فقد اتقن فن التحرك غير المباشر ، وهو يتملق ويداهن ، ويستسلم لمن هم اعلي منه . ويؤكد سلطته علي الاخرين بأكثر الطرق مواريه وكياسة . تعلم ان تطبق قوانين رجال الحاشية ولن يكون هناك حد للمدي الذي يمكنك الصعود اليه في البلاط .

القانون 25 : اعد تشكيل نفسك

لا تقبل الادوار التي يفرضها او يدسها عليك المجتمع . واعد تشكيل نفسك بتكوين هوية جديدة يكون من شانها ان تكسب الاهتمام ، ولا تشعر الجمهور بالسام او الملل . وكن السيد المسيطر علي صورتك بدلا من ان تترك الاخرين يحددونها لك . وادخل في اشاراتك واعمالك العلنية تدابير مفاجئة لافته للنظر – وعندئذ يتسع نفوذك وتبدو صورتك اكبر من الحياة .

القانون 26 : ابق يديك نظيفتين

يجب ان تبدو مثالا للكياسة والكفاءة ، فيداك لا تتلوثان قط بالأخطاء والافعال الشنعاء . فحافظ علي مثل هذا المظهر النظيف بلا بقع باستخدام الاخرين ككباش فداء ، ومخالب قط للتغطية علي تورطك .

القانون 27 : استغل حاجة الناس الي الايمان لخلق اتباع طقوسيين

في الناس رغبة جامحة للإيمان بشيء ما . فاجعل نفسك النقطة المركزية لهذه الرغبة بإعطائهم قضية ، وايمانا جديدا يتبعونه . ابق كلماتك غامضة ولكن ملاي بالوعود . وشدد علي الحماس اكثر من العقلانية والتفكير الواضح . واعط اتباعك الجدد طقوسا يؤدونها . واطلب منهم ان يقدموا تضحيات بالنيابة عنك . وفي غياب الدين المنظم الصحيح والقضايا الكبرى ، فان نظامك الايماني الجديد سيأتيك بسلطة لم يسمع بها احد من قبل .

القانون 28 : ادخل معمة العمل بجرأة

اذا لم تكن متأكدا من سياق عمل ما ، فلا تحاوله . اذ ان حالات الشك والتردد عندك ستنتقل بعدواها الي ادائك في التنفيذ . فالتخوف خطر : والافضل من الشروع في العمل بجرأة ، لان اي اخطاء ترتكبها عن طريق الصفاقة يمكن تصحيحها بالمزيد من الصفاقة . فالجميع يعجبون بالجريء . ولا احد يكرم الرعديد المخلوع الفؤاد .

القانون 29 : خطط طوال الطريق حتي النهاية

ان الانهاء هو كل شيء . فخطط طيلة الطريق كله حتي تصل اليه ، اخذا في الحسبان كل العواقب ، والعقبات ، وتقلبات الحظ المحتملة التي قد تعاكس عملك الجدي الشاق وتعطي المجد للأخرين . وبالتخطيط حتي الختام لن تتغلب عليك الظروف وستعرف متي تتوقف . وجه الحظ بلطف ، وساعده علي البت في المستقبل بالتفكير مقدما والي مدي بعيد .

القانون 30 : اجعل منجزاتك تبدو بلا جهد

ينبغي ان تبدو اعمالك طبيعية ، ومنفذة بيسر وراحة . ويجب اخفاء كل الكدح والخبرة العملية الداخلة في تلك الاعمال ، وكذلك الحيل البارعة . فعندما تتصرف ، تصرف سهوا رهوا بلا جهد وكان باستطاعتك ان تفعل اكثر من ذلك بكثير . تجنب اغراء الكشف عن مدي المشقة الجادة التي تتجشمها في عملك – لان ذلك لا يزيد علي اثارة التساؤلات . ولا تعلم حيالك احدا من الناس ، والا فأنها سوف تستخدم ضدك .

القانون 31 : تحكم بالخيارات واجعل الاخرين يلعبون بالأوراق التي توزعها

ان افضل الاحابيل هي تلك التي يبدو انها تعطي الشخص الاخر خيارا : فيشعر ضحاياك بانهم هم المسيطرون ، بينما هم في الحقيقة دمي لك . اعط الناس خيارات تأتي في صالحك مهما كان الخيار الذي ينتقونه من بينها . ارغمهم عي الاختيار بين الاهون من الشرين اللذين يخدمان غرضك علي حد سواء . ضعهم فوق قرنئ ازمة ، بحيث يتلقون نطحة اينما توجهوا.

القانون 32 : داعب خيالات الناس

كثيرا ما يتجنب الناس الحقيقة لأنها قبيحة وبغيضة . فلا تتوجه الي الحقيقة والواقع مالم تكن مستعدا للغضب الذي ينجم عن الصحوة من الوهم او السحر . فالحياة قاسية وضاغطة بكربها الي درجة ان الناس القادرين علي صنع الاحلام او استدعاء الخيالات والاوهام يشبهون الواحات في الصحراء فالجميع يتقاطرون اليهم . ان هناك سلطة كبري في فتح مسارات لخيالات الجماهير .

القانون 33 : اكتشف اداة الضغط علي كل شخص

في كل انسان نقطة ضعف ، فجوة في سور القلعة . ونقطة الضعف هذه ممكن ان تكون عدم الشعور بالأمن ،او عاطفة او حاجة لا يمكن ضبطها والسيطرة عليها ، وقد تكون ايضا مسرة صغيرة خفية . ومهما كانت فأنها عند العثور عليها تكون هي اداة الضغط التي يمكن تديرها كما تدير اسنان البرغي لمصلحتك .

القانون 34 : كن ملكيا بطريقتك الخاصة : تصرف كملك لتعامل كملك

ان الطريقة التي تتصرف بها كثيرا ما تكون هي التي تقرر الطريقة التي تعامل بها ففي المدي الطويل يؤدي الظهور بمظهر الشخص الخشن الفظ ، او العادي الي افقادك احترام الناس . اذ ان الملك يحترم نفسه , ويوحي للأخرين بالعاطفة نفسها . فتصرفك بأسلوب ملوكي وثقة بسلطاتك يجعلك مهيا للبس التاج .

القانون 35 : اتقن فن التوقيت

اياك ان تبدو مستعجلا – فالعجلة تفضح نقصا في سيطرتك علي نفسك , وعلي الزمن . اظهر صبورا دائما , كأنك تعرف كل شيء سيكون مرجعه اليك في اخر المطاف . وتحر اللحظة المناسبة . وتحسس روح العصر , والاتجاهات التي ستحملك الي السلطة . تعلم ان تقف علي حدة عندما لا يكون الوقت قد نضج بعد , وان تضرب ضربتك بشدة عندما تصل الثمرة للنضوج .

القانون 36 : احتقر الاشياء التي لا تستطيع امتلاكها : فتجاهلها افضل انتقام

اذا اعترفت بمشكلة تافهة تعطيها وجودا ومصداقية . وكلما زاد اهتمامك بعدو فانك تجعله اقوي , والغلطة الصغيرة كثيرا ما تصير اسوا عندما تحاول اصلاحها . والشيء الافضل احيانا هو ترك الامور وشانها . فان كان هناك شيء تريده ولا تستطيع امتلاكه ، فاظهر احتقارك له ، فكلما قل الاهتمام الذي تظهره ، فانك ستبدو اكثر تفوقا .

القانون 37 : اخلق مشاهدة اسرة

ان الصور المدهشة الاخاذة والاشارات الرمزية الكبرى تخلق هالة من السلطة – فكل شخص يستجيب لها فاعرض مشاهد اسرة علي من حولك , مليئة بالتصورات الرائعة اللافتة للأنظار والرموز المشعة التي ترفع مستوي حضورك فعندما ينبهر الناس بالمظاهر , فلا احج سيلاحظ ما الذي تفعله في الحقيقة.

القانون 38 : فكر كما تحب ولكن تصرف كالأخرين

اذا حولت معاكستك للعصر الي استعراض , مزدهيا بأفكارك واساليبك غير التقليدية او المألوفة فسيعتقد الناس انك لا تريد سوي اثارة الانتباه , وانك تحتقرهم , وسيجدون طريقة لمعاقبتك علي جعلك اياهم يشعرون بالنقص . فمن الاسلم بكثير ان تختلط بالناس وتحتضن اللمسة العادية المألوفة وتقاسم اصالتك مع الاصدقاء المتسامحين فقط , ومع الذين سيقدرون كونك فذا فريدا بالتأكيد .

القانون 39 : عكر المياه لتصطاد السمك

ان الغضب والانفعال العاطفي يعطيان نتائج عكسية من الناحية الاستراتيجية فعليك ان تبقي هادئا وموضوعيا علي الدوام . ولكن اذا استطعت اغضاب اعدائك بينما تبقي انت هادئا , فانك تكسب ميزة حاسمة . فخلخل توازن اعدائك . اعثر علي شق في غرورهم تستطيع من خلاله ان تهزمهم بقعقعة بينما تمسك انت بالخيطان .

القانون 40 : احتقر الغداء المجاني

ان ما يعرض مجانا فيه خطورة , فهو في العادة اما ان ينطوي علي خديعة , او علي التزام خفي . فما له قيمة جدير بان يدفع ثمنه . فبدفع الاثمان تظل متحررا من العرفان , ومن الذنب , ومن الخديعة . وكثيرا ما يكون من الحكمة ان تدفع الثمن كاملا – فليس هناك حسميات مع الامتياز . كن سخيا بما لك وابقه متداولا , لان السخاء علامة السلطة ومغناطيس لها .

القانون 41 : تجنب الحلول محل رجل عظيم

ان ما يحدث اولا يبدو دائما افضل واكثر اصالة مما يأتي بعد ذلك . فاذا خلفت رجل عظيما او كان ذلك والد مشهور , فانه يتعين عليك ان تنجز ضعف ما انجزاه لكي تتفوق عليهما في الاشراق . فلا تضع في ظلهما , او تلتصق بماضي ليس من صنعك . فرسخ اسمك وهويتك بتغيير المسار . فاذبح شخصية والدك الطاغية بالانتقاص من تراثه , واحصل علي السلطة بالإشراق بطريقتك الخاصة بك .

القانون 42 : اضرب الراعي .... تتفرق الغنم

كثيرا ما يمكن تتبع اصل المتاعب الي فرد واحد قوي , هو المحرك , المرؤوس المتغطرس , اسير النية الحسنة . فاذا اتحت لمثل هؤلاء الناس مجالا للعمل , فسوف يخضع لنفوذهم اخرون . فلا تنتظر حتي تتضاعف المتاعب التي يسببونها , ولا تحاول ان تتفاوض معهم – فهم عصيون علي الاصلاح . فحيد نفوذهم بعزلهم او نفيهم . وجه ضربتك الي مصدر المتاعب , وستتفرق الغنم . 

القانون 43 : حاول التأثير علي قلوب الاخرين وعقولهم

الارغام يخلق ردة فعل تعمل ضدك في اخر الامر . فعليك ان تغوي الاخرين حتي يريدوا ان يتحركوا في اتجاهك . فالشخص الذي تغويه يصبح بيدقا مواليا لك . وطريقة اغواء الاخرين هي العمل علي نفسياتهم ونقاط ضعفهم الفردية . فقم بتليين المقاومين بالعمل علي التأثير في عواطفهم , مستغلا ما يعتبرونه عزيزا عليهم , وما يخشونه . ذلك انك اذا تجاهلت قلوب الاخرين وعقولهم فسوف يكرهونك .

القانون 44 : انزع السلاح وحرك الحنق بتأثير المرآة

تعكس المرآة الحقيقية , ولكنها ايضا السلاح الامثل للخداع : فعندما تقلد اعداءك كأنك مرآة لهم , تفعل ما يفعلونه بالضبط , فانهم لا يستطيعون ان يفهوا خطتك الاستراتيجية . ذلك ان تأثير المرآة يسخر منهم ويذلهم ، مما يجعلهم يفرطون في رد فعلهم . وبرفع المرآة امام نفوسهم , فانك تغويهم بوهم كونك تشاطرهم قيمهم , وبرفع المرآة امام اعمالهم , فانك تلقنهم درسا ، قليلون هم القادرون علي مقاومة تأثير المرآة .

القانون 45 : بشر بالحاجة الي التغيير ولكن اياك ان تصلح اكثر من اللازم دفعة واحدة

كل شخص يفهم الحاجة الي التغيير بصورة مجردة ولكن علي مستوي الحياة اليومية , فان الناس ابناء العادة . فالتجديد المفرط يخلق رضوضا , ويؤدي الي ثورة . فان كنت جديدا علي اي منصب ذي سلطة او خارجيا تحاول بناء قاعدة قوة , فابرز علي نحو استعراضي احترامك للطريقة القديمة في عمل اشياء . واذا كان التغيير ضروريا , فاجعل الناس يشعرون به كانه تحسين لطيف للماضي .

القانون 46 : لا تظهر كاملا اكثر مما ينبغي

ان ظهور المرء افضل من الاخرين خطر علي الدوام . ولكن الاخطر من كل شيء هو ظهور المرء بلا عيب ولا ضعف . فالحسد يخلق اعداء صامتين . ومن الذكاء ان يكشف المرء عن نواقص فيه بين حين واخر , وان يعترف برذائل غير مؤذية , لإبعاد الحسد , ولكي يظهر المرء اكثر انسانية وقابلية لان يقترب منه الاخرون . فالإلهة والموتى فقط هم القادرون علي الظهور بمظهر الكمال والافلات به من العقاب .

القانون 47 . لا تتجاوز العلامة التي استهدفتها وفي النصر , اعرف متي تتوقف

كثيرا ما تكون لحظة الانتصار هي لحظة الخطر الاكبر . ففي قلب الانتصار قد تدفعك الغطرسة والثقة المفرطة الي ما وراء الهدف الذي وضعته نصب عينيك. وبالذهاب الي ابعد ما ينبغي , فانك تخلق اعداء اكثر من الذين تدحرهم . فلا تدع النجاح يدير راسك . اذ لا بديل عن الاستراتيجية والتخطيط الحريص . ضع نصب عينيك هدفا , وعندما تصل اليه , توقف.

القانون 48 : اتخذ هيئة لا شكل لها

عند اتخذك شكل ما , وامتلاكك خطة مرئيه , فانك تكشف نفسك للهجوم . فبدلا من اتخاذ شكل يمسك به عدوك , ابق نفسك قابلا للكيف , ومتحركا . وتقبل حقيقة عدم وجود شيء مؤكد , وعدم وجود قانون ثابت . فافضل طريقة لحماية نفسك هب ان تكون سائلا وبلا شكل كالماء . واياك ان تراهن علي الاستقرار او النظام الباقي الدائم . فكل شيء يتغير .
$$$ كتاب دليل اساليب التدريب $$$

تم بحمد الله الانتهاء من كتاب دليل أساليب التدريب والذي يضم أكثر من 30 أسلوب للتدريب مع شرح مفصل لكل أسلوب وطريقة تطبيقه والحالات المناسبة لاستخدامه والنصائح والمحاذير عند التطبيق. مع الحالات العملية والامثلة اللازمة للقارئ.


الكتاب يستهدف شرائح مختلفة لكل من يسعى لتوصيل المعلومات الى الاخرين بطريقة شيقة وجذابة، والى كل من يعمل على تغيير قناعات الآخرين، والى كل من يستهدف إكساب الآخرين المهارات المتنوعة. وخاصة من قطاعات المدربين والمديرين والمربين وجميع المشتغلين بالتربية والتعليم بمختلف المراحل بما فيها التعليم الجامعي.

يتناول الكتاب المصوغات اللازمة للترقي بالشركات العالمية التي تشترط حصول المديرين فيها والمرشحين للترقيات لدورات TOT الخاصة بتدريب المدربين لتحقيق الاهداف السابق الاشارة اليها الخاصة بالمعارف والقناعات والمهارات.

تم عرض الكتاب باسلوب مبسط ليصلح لكافة المستويات ، وفي نفس الوقت مع التركيز والتفاصيل العلمية المناسبة والموثقة ليمكن الاعتماد عليه مع استعراض خبرات ضمت برامج تدريبية متنوعة تم تقديمها للعديد من المتدربين بجنسيات مختلفة.

لمزيد من المعلومات يتم التواصل مع المؤلف د/ أسامة أحمد.

ويمكن طلب الكتاب في (السعودية) من مكتبات جرير المنتشرة بجميع محافظات المملكة.

الطبعة الأولى من كتاب: مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها 2011

الطبعة الأولى من كتاب: مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها 2011
$$ كتاب مفاهيم المراجعة التسويقية وأساليبها، للدكتور/ أسامة أحمد $$

وهو كتاب تم تحكيمه بمعرفة محكمين دوليين، إصدار جامعة الملك فيصل، توزيع مكتبة العبيكان، الطبعة الأولى 2011 ، يتضمن الكتاب خمسة فصول رئيسية كما يلي

الفصل الأول: عن تطور التسويق من بداية ظهوره بالعصر الحديث وعقب الثورة الصناعية وتطوره من مجرد توزيع للسلع الى مفهوم اتسع ليشمل مفهوم جديد للمنتج والرح واصحاب المصلحة.

الفصلين الثاني والثالث: لاستعراض مفاهيم المراعجعة التسويقية، وأساليب المراجعة التسويقية منذ أول كتابة عنها في 1959 والمتمثلة في اسلوبين رئيسيين وهما استبيان الرأي وقائمة الفحص.

الفصل الرابع: لاستعراض الاسلوب المقترح للمراجعة التسويقية متعددة المصادر كأحدث أسلوب تم تحكيمه واختباره ومقترح بمعرفة المؤلف

الفصل الخامس: آفاق التسويق المستقبلية للاجابة على سؤال المهتمين بالتسويق ليعرفوا إلى أين يتجه التسويق؟

استراتيجيات تطوير نتائج الابحاث العلمية

استراتيجيات تطوير نتائج الابحاث العلمية
جامعة الدمام، 2012

في ندوة عالمية عن خدمة العملاء لشركة الكهرباء السعودية

في ندوة عالمية عن خدمة العملاء لشركة الكهرباء السعودية
*** دراسات علمية منشورة ***
$$ الدراسة الأولى: النفقات الاعلانية بالدول العربية $$ دراسة تمت على قواعد البيانات الثانوية المنشورة والموثوق فيها لاحصاء النفقات الاعلانية بالوسائل الاعلانية المختلفة (التلفزيون، القنوات الفضائية، الجرائد، المجلات، الاذاعة، الطرق، السينما) بجميع الدول العربية، خلال الفترة من 2004 إلى 2009. وتتيح هذه الدراسة استفادة تسويقية كبيرة لكل من الجهات التالية: 1-الشركات المعلنة، وعلى الأخص كبرى الشركات. 2-شركات الدعاية والاعلان. 3- القنوات التليفزيونية الارضية والفضائية. 4-المؤسسات الاعلامية والصحافية. 5-الجهات الحكومية، والمؤسسات الخيرية. 6-المصدرين والشركات متعددة الجنسية، وعلى الأخص الشركات التي تستهدف الاسواق العربية. حيث استهدفت الدراسة ان تتمكن تلك الجهات من الحصول على اجابة للسؤال التسويقي الاستراتيجي (ما هي الوسيلة الاعلانية المناسبة بكل دولة عربية؟).
$$ الدراسة الثانية: الاعلانات بالجرائد الورقية والالكترونية $$ دراسة تطبيقية استهدفت دراسة الانتباه والاستجابة لطلاب وطالبات الجامعات السعودية للاعلانات بالجرائد الورقية والالكترونية، مع التطبيق على جامعة الملك فيصل والمنطقة الشرقية. ويمكن ان يستفيد من هذه الدراسة: الشركات المعلنة، وكالات الاعلان، الجهات الاعلانية المستهدفة قطاعات الشباب الجامعي، الجهات الحكومية، أجهزة الاعلام، كل من يستهدف توجيه الرأي العام من الجهات الحكومية والخاصة.
$$ الدراسة الثالثة: رضا عملاء الهاتف الجوال$$ دراسة تطبيقية استهدفت مقارنة رضا عملاء الهاتف الجوال بكل من السوقين المصري والسعودي، مع تحديد أهم نقاط الرضا عند عملاء كل سوق منهما، ومقارنة أفضل الشركات بكل عنصر من عناصر الرضا بكلا السوقين. ويمكن ان يستفيد من هذه الدراسة شركات الهاتف الجوال بمصر والسعودية.
$$ الدراسة الرابعة: ولاء عملاء الخطوط الجوية $$ دراسة تطبيقية استهدفت دراسة عناصر ولاء عملاء الخطوط الجوية العربية السعودية. ويمكن أن يستفيد من تلك الدراسة: شركات الخطوط الجوية العربية السعودية وغيرها من الشركات العربية الأخرى للتعرف على مصادر الولاء عند عملاء الخطوط الجوية وكيفية قياسه وتحليله والاستفادة منه.
$$$ الدراسة الخامسة $$$

دراسة تطبيقية عن قياس الصورة الذهنية والراض والولاء لعملاء بعض اشهر الماركات العالمية لمجموعة من السيارات اليابانية والامريكية والفرنسية والالمانية والكورية والصينية. للتعرف على ما يهم عملاء السوق العربي عموما مع التركيز على السوق المصري والسعودي بشكل خاص.

مع علامة الادارة الأستاذ الدكتور عبد الباري الدرة

مع علامة الادارة الأستاذ الدكتور عبد الباري الدرة
قواعد النجاح الوظيفي عند الكرام والحثالة
يتناول التسويق كل مجالات الحياة الاجتماعية بين الناس ومن بينها النجاح بالوظائف. ولكن من يقضي فترة طويلة من العمل الوظيفي يكتشف أمرا عجيبا للغاية وهو أن هناك مدرستين للنجاح الوظيفي وعليك ان تختار من بينهما، فكما أن هناك طريق قصير للنجاح فهناك طريقا آخر طويلا، وكما أن هناك طريق شرعي للنجاح فهناك طرق غير شرعية .... وهكذا، وكلمة حثالة" هي كلمة عربية فصحى وردت في حديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم ليصف الذين ستقوم عليهم القيامة بأنهم حثالة كحثالة الشعير، وهي الكم المتبقي من الشعير من الأقل جودة أو نفعا، ولكن هؤلاء لديهم ما ليس لدى الكرام من القيم والأساليب والوسائل، وأنا هنا لا أدعو لفكرهم ومدرستهم الملتوية ولكن ليتضح الطريق أمامك وتختار بين أن تكون مع الكرام، وبين حثالة البشر في رحلتك الى النجاح الوظيفي.

ولنبدأ أولا بقواعد النجاح الوظيفي عند الكرام:
1- توجيه القصد والنيه في الافعال والاقوال لله عز وجل.
2- احسان العمل حتى ولو لم يراه رئيسك في العمل لان الله كتب الاحسان على كل شيء.
3- احرص على كسب ثقة من حولك فيك، لان الثقة تنتزع ولا تمنح، كما أنها لو اهتزت مرة لا تعد على ما كانت عليه.
4- طاعة ولي الأمر مطلوبة ومن الايمان ما لم تكن في معصية، ولا تتعارض من قول الرأي المخالف ما دام بالوقت المناسب والطريقة الصحيحة.
5- تكلم حينما تشتهي الصمت، واصمت حينما تشتهي الكلام، وغالبا ما يشتهي الناس الصمت عند الخوف من الرئيس حينما يكون على خطأ، ويشتهون الكلام عند الظهور والمغانم.
6- لا تكتم علما لانه من كتم علما ألجمه الله بلجام من نار يوم القيامة.
7- ما من خير تفعله الا ويراه الله ولن يضيع.
8- الرزق مكفول لك مثل الاجل تماما وهو بيد الله وحده ولا يستطيع أحد أن يزيده أو ينقصه وإنما أمرنا الله بالسعي في الدنيا والأخذ بالاسباب فلا تخاف على رزقك لأنه بيد الله وحده فقط.
9- لا بأس أن يموت المرء واقفا على أن يعيش راكعا لغير الله، فلا طعم للقمة العيش ان كانت ممزوجة بالاهانة، فلا تقبل الاهانة من رئيسك أو من غيره، على أن تراعي في ذلك أدب الرد، أما فقه المستضعفين فله ضوابط قبل أن تطبقه على نفسك.
10- وأقيموا الشهادة لله، فكن حذرا قبل أن تقدم شهادة على أمر من الأمور أنك تراقب فيها الله عز وجل وليس لإرضاء أي مخلوق.
11- لا تتحدث عن أحد في غيابه الا بخير.
12- لا تنقل كلام الزملاء بالعمل، لان الله يكره لنا القيل والقال.
13- كن منظما في عملك.
14- لا تزحم مكتبك بكل ما لديك من أوراق، وخصص وقت كل فترة لاعدام المستندات غير الضرورية او حفظها بالمكان المخصص لها.
15- لا تعاتب أحدا حتى لا توغر الصدور منك، ولا بأس بالهمسات البسيطة لو لزم الامر.
16- لا تغضب، فتخطيء وتضطر للاعتذار.
17- لا تكثر من الكلام فيما يفيد وما لا يفيد.
18- تعلم متى تقول لا، وكيف تقولها في رفض مسئوليات جديدة على عاتقك.
19- إحرص على تجديد وتطوير عملك وتحديثه دائما.
20- الابتسامه والكلمة الخفيفة تعمل المستحيل أحيانا.
21- هناك طلبات كثيرة لك قد تنجزها بلقاء عابر مع رئيسك دون الحاجة لزيارة خاصة لمكتبه.


أما عن قواعد النجاح عند الحثالة فهي كما يلي:
1- إحرص على أن يكن عملك ظاهرا أمام رئيسك.
2- قدم من الجهد والابداع والابتكار على قدر ما تحصل عليه من الأجر.
3- قدم ما لديك بالقطارة ولا تقدمه دفعة واحدة.
4- حاول أن تجعل خيوط اللعبة كلها بيدك حتى إذا تركتك المؤسسة التي تعمل بها ينهار كل شيء.
5- الخدمة التي لا تعد عليك بالنفع المادي لا تقدمها لأحد.
6- لا تتعاون من زميلك لانه غدا سيأخذ مكانك.
7- لا تقدم المعلومة الا اذا إعترف لك من سيستفيد منها بجهله بها قبل تقديمها له.
8- احرص دائما ان تكون ظاهرا لرئيسك عند بداية دوامه وعند نهايته.
9- لا بأس من تقبل الاهانة ان كانت من رئيسك.
10- تقبل كل آراء رئيسك حتى لو خطأ، ودافع عنها أمام الغير.
11- لا تهتم كثيرا بتطوير وتحديث معلوماتك المهنية، فالأهم من ذلك أن تهتم بعلاقاتك مع القيادات والرؤساء بالعمل.


مع أحد عباقرة رعاية الموهوبين الأستاذ الدكتور إبراهيم علوي

مع أحد عباقرة رعاية الموهوبين الأستاذ الدكتور إبراهيم علوي
هيلتون جدة - 2011
$$ الابداع التسويقي ووظائف التسويق المتعددة$$

الاستراتيجية التسويقية المتجددة والمبتكرة هي الأقدر على الصمود بدرجة أكبر عن غيرها بالرغم من أنها قد تأثرت بتلك الأزمة .. فضلاً عن النجاح الذي تحققه تلك الشركات الرائدة والمبدعة في غير أوقات الأزمات .. وكما يقال "المنفتح لا يضيق عليه"

إن الابداع التسويقي كلمة أكثر تحديداً من الابتكار التسويقي .. ولذا نقول كل إبداع إبتكار وليس كل إبتكار إبداع .. فالابتكار يعني تقديم شئ جديد بينما الابداع يعني أن يكون هذا الشئ الجديد المبتكر متميزاً في تحقيق الأهداف سواء على مستوى القبول الاجتماعي الواسع أو مستوى منظمات الأعمال أو غير ذلك من محاور التقييم الاقتصادية والاجتماعية والفنية ..

والعالم الآن يشهد نضوج في فهم التسويق الحديث وأنه ليس فقط البيع أو التوزيع أو الاعلان وإنما أصبح يشمل كل المنظمات سواء التي تهدف إلى الربح المادي أو غيرها من المنظمات التي تهدف إلى القيم المعنوية كالحكومية أو الخيرية .. ومن العجيب أنك ترى من لا يزال يعرف التسويق على أنه جهود لانسياب المنتجات من المنتجين إلى الأسواق المستهدفة (وللأسف بعضهم من الأكاديميين المتخصصين بالتسويق) وهو تعريف بدأ يظهر سنة 1905 (كما يتضح بالأدلة والمراجع المشار إليها بكثير من المقالات الواردة بهذه المدونة) وآخر عهده كان سنة 1948 بتعريف جمعية التسويق الأمريكية .. كما أنك قد ترى بعض غير المجددين يرى أن التسويق يقتصر على عناصر المزيج التسويقي الأربعة المعروفة بالـ 4Ps والتي تشير إلى المنتج والسعر والتوزيع والترويج والتي تعتبر توصيف لمجموعات عامة واسعة تحتاج لتفصيل أكثر ... ويعدها البعض بحوالي 64 وظيفة تسويقية ...

إن الابداع التسويقي يشمل التجديد المتميز والمقبول في وظائف التسويق المتعددة التي نشير إليها وبشروط التجديد والانتشار والقبول السوقي والقابلية للتكرار والتعلم والاستمرار والتنفيذ ...

وهذه الوظائف التسويقية المتعددة تكون من الناحية التسويقية لكل من المجالات التالية:

1- الرؤية التسويقية.
2- الرسالة التسويقية.
3- الإستراتيجية التسويقية.
4- الأهداف التسويقية.
5- الخطط التسويقية.
6- التنسيق.
7- التنظيم.
8- التوجيه.
9- الرقابة التسويقية.
10- المراجعة التسويقية.
11- السيناريوهات التسويقية.
12- نظم المعلومات التسويقية.
13- تحليل البيئة.
14- العلاقات السياسية.
15- التقنية.
16- تقييم الفريق.
17- تقارير الأداء.
18- بحوث التسويق.
19- الاستخبارات التسويقية.
20- دراسات السوق.
21- العناية بالعملاء.
22- مركز الرصد.
23- الدعاية.
24- الإعلان.
25- تنشيط المبيعات.
26- النشر.
27- التسويق المباشر.
28- العلاقات العامة.
29- التسويق الالكتروني.
30- النشر الالكتروني.
31- التسويق الداخلي.
32- التسويق العكسي.
33- العلاقة بالمنافسين.
34- العلاقة بالمنظمات.
35- العلاقة بالعملاء.

36- المعارض.
37- الرمز التجاري.
38- العلامة التجارية.
39- التعبئة.
40- التغليف.
41- الصورة الذهنية.
42- تقييم المنتجات.
43- المكانة السوقية.
44- دراسات المنتجات.
45- المنتجات الجديدة.
46- دراسة المنافسين.
47- دراسات الموردين.
48- التفاوض.
49- الخصم.
50- دراسات الأسعار.
51- تكاليف التوريد.
52- أسعار العروض.
53- العمولات داخلية.
54- العمولات خارجية.
55- التوظيف.
56- التدريب.
57- تجارة الجملة.
58- تجارة التجزئة.
59- التسويق الدولي.
60- التسويق المحلي.
61- الموزعين.
62- الوكلاء.
63- الحصص السوقية.

64- التسويق النسائي.

(ملحوظة : هذه المجالات والوظائف تم ترقيمها للعد فقط وليس بالاعتماد على الأهمية النسبية).
... كن في الدنيا حسيس الخطى .... عفيف السماع .... عفيف النظر ....
... كن رجلاً ... إن أتوا بعده ... يقولون : مر .... وهذا الأثر ....

Loading...

كيف تكون مدرباً ناجحاً ؟؟

عليك أولاً أن تعلم أن هناك فرق بين التعليم " توصيل المعلومة " والتدريب " تطبيق المعلومة " ويمكنك من خلال متابعة سلسلة أساليب التدريب تعلم أهم أساليب التدريب العالمية الحديثة وهي 28 أسلوب سيتم إن شاء الله تناول كل منهم بمقال مستقل وهذه الأساليب هي:

(1) الخرائط الذهنية.
(2) ورشة العمل.
(3) المحاكاة.
(4) دراسة الحالة.
(5) تمثيل الأدوار.
(6) المحاضرة.
(7) المحاضرة مع الأسئلة.
(8) العصف الذهني.
(9) عقود التعلم.
(10) تبادل الأدوار.
(11) المناقشة.
(12) المسابقات الإدارية.
(13) التطبيق العملي.
(14) التدريب العملي.
(15) الاجتماعات.
(16) الاجتماعات الموجهة.
(17) مجموعات العمل.
(18) فريق العمل.
(19) الندوة.
(20) المؤتمر.
(21) الرحلات الميدانية.
(22) التدريب الذاتي.
(23) التداعي.
(24) الاستكمال.
(25) التدريب المخبري.
(26) التدريب الميداني.
(27) ورشة العمل.
(28) السيناريوهات.